٢٠٠٧/٠٨/٢١

نادي المبادئ

النادي الأهلي نادي عظيم
نادي القيم و المثل و المبادئ
نادي المئوية و البطولات
نادي القرن و قرن الغزال
لذلك فمثلة مثل أي نادي عظيم في العالم
يسعي خلف أفضل اللاعبين دائما
و في نفس الوقت يحتفظ بأفضل اللاعبين عنده
و لو حاول أحدهم مغادرتة
فلا مانع من تزوير توقيعه
فالقيم هي البطولات
و القيم هي المئوية
و القيم هي النادي الأوحد
و القيم هي الإعلام الأحمر
و الأقلام الحمراء
و ال... الحمراء أيضا

٢٠٠٧/٠٨/١٨

كده رضا

إمبارح إتفرجت على فيلم كده رضا
كمية الضحك في الفيلم أقل من أفلام أحمد حلمي السابقة
لكن نوعية الضحك أفضل في هذا الفيلم
فمن النادر وجود أفلام تحاول إضحاك الناس بدون عبط و رخامة

ليه كل الأفلام العربي فيها توائم الناس بتتلخبط بينهم
أو ناس بتفقد الذاكرة
أو ناس بتحب الكورة و لازم يكونوا أهلاوية طبعا
أو واحد بيلبس ست و ست بتلبس راجل

بعد إنهيار الإتحاد السوفيتي بقت الإشتراكية شتيمة
رغم كده الناس مصره على تحديد الأسعار
بداية من الإنترنت إلى إنتقالات لاعبي الكرة
حتى الحد الأدني للجامعات يريدون تحديده بعيدا عن العرض و الطلب

٢٠٠٧/٠٨/١٥

تهييس على المسا

دار هذا الحوار بيني و بين أحد الأصدقاء

س: إيه أكتر فيلم عربي بتحبه؟
أنا: إل بالي بالك و لو إني زهقت منه
س: لا بجد, فيلم قديم طيب؟
أنا: معظم أفلام إسماعيل ياسين
س: ممممم, يا راجل! طب إيه رأيك في أرض الخوف؟
أنا: معرفوش
س: أحمد زكي لما كان ظابط و راح إشتغل تاجر مخدرات
أنا: ماليش أنا في أحمد زكي أصلا
س: معقول متعرفش أرض الخوف, ده دينيرو قاله إنو يستاهل عليه أوسكار
أنا: ماهو دينيرو قالي أنا كمان كده, صباح القلش
س: و بعدين ماله أحمد زكي؟
أنا: يجي إيه أحمد زكي جمب واحد عبقري زي عادل الفار!
س: إيه رأيك طيب في فيلم صلاح الدين
أنا: ده فيلم كارتون ... ثواني, الناظر صلاح الدين وللا الناصر صلاح الدين!؟
س: الناصر صلاح الدين
أنا: ماشي, كده تفرق كتير ... ده فيلم وائع مالوش لازمة
س: ممممممممممم
أنا: على فكرة, حرف الميم شكله معلق عندك في الكيبورد
س: ههههههه, ماشي
أنا: و حرف الهه بيشاور عقله, إرمي الكيبورد ديه أحسن
س: إيه رأيك في شفيقة و متولي؟
أنا: مبحبش السقا و منى زكي
س: لا, التاني إسمه تيمور و شفيقة
أنا: معلش أصلي نمت فيه, لاكن متولي ده معرفوش
س: طب قولي بقى رأيك في نهر الحب؟
أنا: أنا ليا نظرية في الأفلام العربي
س: إيه؟
أنا: أي فيلم في إسمه كلمة "حب", يبقى فيلم وائع و مضروب بالنار
س: عمارة يعقوبيان؟
أنا: فيلم زبالة
س: ليه كده؟
أنا: مالوش قصه, تحس إن كاتبه واحد ترزي
س: ماهي القصة إن كل مصر بقت زبالة
أنا: حلو بس لازم برضة يبقي في فيلم مش شوية ناس ملهمش علاقة ببعض
س: لا العمارة بتجمعهم ببعض, و هي بترمز لمصر و السكان هما الطبقات المختلفة في الشعب
أنا: كفتة يعني, سيمبوليزم بتاع تالته إبتدائي
س: طب إبقى شوف أرض الخوف
أنا: في واحد إسمه زوجة رجل مهم و في ضد الحكومة دول مش بطالين
س: ماهو إل أخرج أرض الخوف هو نفسه بتاع زوجة رجل مهم إل هو محمد خان
أنا: اااه, كلفتي يعني
س: كلفتي مين!؟
أنا: تسمع عن البلوجز؟
س: لا, إيه دول؟
أنا: مواقع على النت, حاجة كده زي الصحافه الصفرا
س: ماشي
أنا: أهو خان كان عنده بلوج إسمه كلفتي
س: فيه إيه أفلام تاني؟
أنا: سواق الأتوبيس, مش فاكره بس فاكر إن أخره عجبني و فيلم العار جامد
س: أحلى الأوقات؟
أنا: بتاع عمرو واكد و حنان ترك؟
س: أيوه
أنا: فيلم كفته
س: بتحب تشوف محمد منير؟
أنا: أيوه, لما بكون قافل التلفزيون
س: طب بتحب تسمعه؟
أنا: لما بكون قافل الراديو
س: برضه! كله إلا منتي يعني ... طب إيه رأيك في يوسف شاهين؟
أنا: مش بفهم أفلامه
س: إزاي ده عايز يوصل فكرة إن الدين لله و الوطن للجميع
أنا: لو لازم بعني يوسف شاهين, يبقي فيلم المصير كويس غير كده بطاطا
س: طب أنا حانام دلوقتي
أنا: ينفع أنشر الحديث ده؟
س: لأ
أنا: بدون أسماء طيب؟
س: لأ
أنا: خلاص حاجيب واحد صاحبي و حاسأله نفس الأسئلة و أخليه يقول نفس إجاباتك و أنشره

ملحوظة
أنا معلوماتي السينمائية فقيرة إلى حد كبير و بالتالي عذرا لو وجدت أي معلومات غير دقيقة هنا

٢٠٠٧/٠٨/١٣

الأعمار بيد الله

في مقالة سابقة تحدثت عن الطب و تقدمه البطيئ, و عقدت مقارنة - هزلية بعض الشئ - بينه و بين الهندسة
لكن الأخوة الدكاترة - و المهندسكاترة أيضا - قابلوني بسيل من الإعتراضات
لذلك قررت مواصلة نفس الموضوع من باب الغلاسة

أحد الكلمات الخالدة التي يحب الأطباء ترديدها هي
"الأعمار بيد الله"
و هي في كثير من الأحيان تكن كلمة حق يراد بها باطل
فمثلما الأعمار بيد الله فالأرزاق بيد الله أيضا
بل كل شئ بيد الله لو شئنا الدقة
ففي مجال المبيعات مثلا عادة تكون هناك كوتة محددة لرجل المبيعات
فبالتأكيد لن يشتري منه الزبائن كلهم السلعة التي يبيعها
فالبعض قد يذهب لمنتج أخر و أخرين قد لا تسعفهم ميزانياتهم للشراء في العام الحالي
لكن في النهاية لو تركنا العملية للنصيب سيرفع رجل المبيعات شعار "الأرزاق بيد الله"
و يتحجج به كلما طارت منه مناقصة أو عملية معينة
لذلك أنا أرى أنه يجب أن تجمع الإحصائات العالمية الخاصة بنسبة نجاح كل عملية أو علاج كل مرض
و كل طبيب يحاسب بناء على هذه الأرقام
فلو نجح في تحقيف تلك النسبة يأخذ مرتبه كاملا
و لو تعداها يأخذ منح إضافية
و في المقابل لو قل عنها يخصم منه
قد يعتبر البعض كلامي غير واقعي
لكن لماذا يجب أن يكون شعار "الأعمار بيد الله" سلاح مع الأطباء و ليس عليهم أيضا

هناك فيلم رائع يدعي مدينة الملائكة - City of Angels - لو كل طبيب شاهد الشخصية التي كانت تجسدها ميج ريان و كيف أنها كانت تعتبر الفشل في علاج مريض فشل شخصي لها سيعرف أن تلك هي الروح التي يجب أن يتحلى بها بدلا من روح "العملية نجحت لكن المريض مات" الشهيرة

٢٠٠٧/٠٨/١٠

خلقت لكي أعترض

Egyptian new quota-based ADSL system.

من الواضح أن الأوضاع الإقتصادية و الإجتماعية التي تعيش فيها بلدنا و تبني الكثيرين لنظرية المؤامرة, بالإضافة إلى رغبة المدونين في الكتابة و صب الكلمات في الفراغ التدويني قد أدت إلى خلق ما أحب أن أسميه "الشخصية المعترضة"
فالمدونون - و أنا منهم - يتبنوا شعار "خلقت لكي أعترض"
و في أحيان كثيرة يكون نقد أي قرار جديد أو الإعتراض عليه هو سبيلهم دون تروي أو محاولة لدراسة هذا القرار
فعلى سبيل المثال حين أعلن وزير الإتصالات المصري - طارق كامل - عن طرح نظام جديد لمحاسبة مستخدمي الإيه دي إل - ADSL - يعتمد على تحديد كمية الداونلود - Quote-based ADSL - فأخذ بعض أنصار نظرية المؤامرة بوصف النظام الجديد بأنه مدعوم من أمن الدولة من أجل مراقبة مستخدمي الإنترنت و أخرين وصفوه بأنه محاولة من الحكومة من أجل وضع يدها في جيوب الشعب المصري و نهبه و ظهرت الحملات و البانرز في المدونات
مما لا شك فيه أن الحكومة و طريقتها المبهمة في الإعلان عن تلك المبادرة هي أحد أهم الأسباب في خلق هذه البلبلة و دفع الناس للقيل و القال. لكن حتى الآن لا يوجد ما يؤكد إلغاء النظام القديم الغير محدد بكمية داونلود معينة, صحيح أن سعرة سيتحرر و لن تحدده الحكومة كما كان الوضع سابقا لكن ذلك لا يعني بالضرورة زيادة سعرة, فالمنافسة بين مقدمي خدمة الإنترنت قد تؤدي إلى تخفيض ثمنه مثلا. عموما نحن لا نعرف حتى اللآن ماذا سيكون حال الشرائح المختلفة من الإيه دي إس إل و أثمانها بعد تنفيذ القرار لذلك أعتقد أننا يجب أن نؤجل إعتراضاتنا إلى ما بعد تفعيل القرار و تحريك الأسعار على أرض الواقع حتي لا يفقد المدونون مصداقيتهم بعد ذلك لو ظهر أن إعتراضاتهم ليست في محلها و نصبح مثل قصة إيسوب الشهيرة حين كان راعي الغنم يستنجد بالناس لحماية أغنامه من ذئب وهمي حتى فقد مصداقيته لديهم و لم يعيروه إهتماما حين هاجمه ذئب حقيقي.

٢٠٠٧/٠٨/٠٩

تاج الجزيرة و سلطانية المبلوجين

ليه كل ما واحد يجيله تاج في مدونته
يحط صورة تاج و يسمي المقالة تاج الجزيرة
يعني فيه واحد زمان عمل الدعابة المرحة ديه
بس مش لازم كل واحد يكررها
العملية بيئت أوي

ليه المدونين اليومين دول بأوا
يا إما مدونين متأسلمين
يا إما مدونين بيسبوا الدين
أمال فين الناس الطبيعيين
العملية بهوئت أوي

ليه عندي إحساس إن المجتمع التدويني المصري بأى ممل
المواضيع بقت مكررة و مملة
والتفاعل بين الناس و بعضها بأى أى كلام
هوه إيه إل حصل للناس بالظبط
العملية بض ... أومليتضان ... أوي

ليه البنات المدونين بأوا أجرأ من الولاد في مناقشة المواضيع الخاصة بالجنس
و رغم كدة المجتمع بيقول إن الولاد عينهم يندب فيها رصاصة لكن البنات قطط مغمضة
يمكن عشان في الحياة الحقيقية الولد بيتكلم براحتة أما البنت فبترسم الدور
عشان كده البنات مش بيلاقو متنفس غير في المدونات خصوصا لو بيكتبوا بأسامي مستعارة
عموما العملية بذئت أوي

ليه مش بأهتم بالمواضيع السياسية
والأخبار مبئتش بتفرق معايا
وإل يحصل يحصل
يكش تولع
يمكن عشان العملية باظت أوي

ليه أنا باكتب باللغة العامية
رغم إني باحب أكتب بالفصحى أكتر
يمكن تغيير و محاولة لكسر القوالب التقليدية
يمكن محاولة لتأليد إخواننا اللبنانية
بس في البوست ده العملية بظرطت أوي

٢٠٠٧/٠٨/٠٣

إبتسم ... أنت في عصر المماليك

ينتابني شعور أننا قد عدنا للوراء بالزمن إلى عصر المماليك
و كلما أطالع الصحف أتيقن أكثر من ذلك
فالأمراض و الأوبئة بجميع أنواعها تنتشر في مصر بصورة لم تحدث من قبل
و الأن هناك أزمة مياة
و الناس تتقاتل بالعصي و الحجارة من أجل شربة ماء
و المحافظ يتهم المواطنين أنهم سبب الأزمة لكثرة إستحمامهم
ثم أقرأ خبر عن مجموعة من رجال الشرطة يقوموا بسحل مواطن حتى الموت بهدف إرغام شقيقة على تسليم نفسه
و طبعا كلنا نعلم قصة رجل الشرطة الذي قام بخذوقة المتهم عماد الكبير
فهل عدنا فعلا إلى عصر المماليك دون أن ندري !؟
أم أننا أصبحنا شعب مماليك !؟

طبعا هواة نظرية أم قمرة الشهيرة بالمؤامرة يعرفون أنه مخطط صهيوني أميريكي بهدف ضرب مصر و إعادتها قرنين من الزمان للوراء عن طريق نشر مثل هذه الأخبار في كل مكان و أن جميع الأخبار السابق ذكرها غير صحيحة و أنها مجرد إفتراءات و أن الله سبحانه و تعالي سيوفق حكومتنا الوطنية في دحر ذلك المخطط الإمبريالي القذر و رد كيدهم في نحورهم إن شاء الله.

كانوا بيتكلموا طلياني

إنهاردة كنت ماشي في الشارع رايح أجيب بسكويت من الكشك إل جنب الشغل. لاقيت مجموعة من العمال بيركبوا يافطة فوق محل لسة بيتعمل, لكن الغريب إنهم كان شعرهم أصفر و شكلهم مش زي العمال خالص. قربت منهم لاقيتهم يبتكلموا طلياني.
أيوة بالظبط ... عمال ... فواعلية ... لكنهم من إيطاليا ... إيطاليا البلد
سبحان الله

ملحوظة: إحتمال يكون روماني مش طلياني. أنا مش ضليع في اللغة الإيطالية يعني